~¤ô§ô¤~ أهلا وسهلا بكم في منتديات صديق عمري ~¤ô§ô¤~


~¤ô§ô¤~ سلام على الدنيا ان لم يكن بها صديق صدوقا صادق الوعد منصفا.. ~¤ô§ô¤~
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جامعة النجاح الوطنية أجيال من التحدي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
A_najah
صديق نشيط
صديق نشيط


***{ ما هو تنظيمك }*** : asd
***{ الجنس / ذكر أو انثى }*** : ذكر
***{ عدد المشاركات }*** : 41
***{ كم عمرك }*** : 28
*{أكتب اسم المنتدى}* : أصدقاء
*{ ما هى امنيتك }* : النجاح والتوقيق
***{ المزاج }*** : رايق
***{ مستوى النقاط }*** : 7396
السٌّمعَة : 1
***{ تاريخ تسجيلك لهذا المنتدى }*** : 18/05/2010

مُساهمةموضوع: جامعة النجاح الوطنية أجيال من التحدي   18/05/10, 10:15 am

جامعة النجاح الوطنية أجيال من التحدي


بقلم: الأستاذ سامر عقروق




تستمر جامعة النجاح الوطنية على نهج البناء والتقدم، وإحداث التغيير
الايجابي الفعلي في المجتمع الفلسطيني، وتقدم كل ما من شأنه رفع مكانة هذا
المجتمع والمساهمة الفعالة في تطوره وتطويره، وهذا النبراس الذي أضاء
مسيرة هذه المؤسسة أول ما بدء مع خطواتها الأولى في العام 1918، حيث كانت
الصعوبات تحيط بإنشاء وتأسيس مدرسة النجاح النابلسية، ووضع الانتداب
البريطاني الكثير من المعيقات في طريق إنشائها، وعلى الرغم من ذلك، فان
هذه المؤسسة الرائدة في حينه، والرائدة في أيامنا هذه مع كافة المستجدات
والمعطيات كانت وما زالت هي النبراس.




وكانت
القفزة النوعية في مسيرة هذه المؤسسة عندما أعادت إشعال شموع بدل الشمعة
الواحدة، وكان ذلك في العام 1977، حيث ولدت من رحم المعاناة والصعوبات
المؤسسة الفلسطينية التي كانت، وما زالت عنوانا للتحدي والصمود والاستمرار
والتطور، عنوانا للبناء والعمل الفعال والفاعل، هذه المؤسسة التي أصبحت
فيما بعد هذا التاريخ تشكل الرافعة الأساسية للعمل والنضال الفلسطيني، ليس
على صعيد واحد، بل في مختلف الأصعدة السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية،
والاهم من ذلك الاستثمار الطويل الأمد بالمستقبل الفلسطيني من خلال ضم
الآلاف الطلبة للدراسة فيها، وتخريج الآلاف أخرى للمساهمة في دعم صمود
بقاء إنساننا الفلسطيني على الأرض من خلال توفير أماكن للدراسة لآلاف
الطلبة، وفتح أفاق عمل لعدد أخر.




وكان
للجامعة، وما زال، دور كبير في تحدي الغربة والاغتراب من خلال جذب المئات
من العلماء والكفاءات الفلسطينية من الشتات، ونجحت النجاح في هذا التحدي،
فاليوم في جنبات النجاح مئات من العلماء الشباب ذوي الإنتاج العلمي
الأبرز، ليس على الصعيد المحلي فقط، ولكن على الصعيد العربي والعالمي،
فالإنتاج العلمي والفكري، والإبداعي لهذه المجموعة وضع الجامعة في ظل تحدي
اكبر وهو ، الاستمرار في التقدم والعمل الجاد والالتزام بالمعايير العلمية
المتطورة وتحدي استخدام التقنيات الحديثة لنقل هذا الإنتاج وإتاحة
استخدامه أمام العدد الأكبر من الطلبة والباحثين، ونجحت النجاح مرة أخرى
في هذا التحدي.




وما
زالت جامعة النجاح الوطنية، ومن خلال تكريس عدد كبير من المخلصين لها
(تتحدى الحاضر لتبني المستقبل)، وهو الشعار الذي يواجهك عندما تدخل حرم
الجامعة القديم، ونجحت بالتحدي من خلال انجازها للحرم الجامعي الجديد،
والذي يعتبر معلما حضاريا بارزا ليس في نابلس ، بل في فلسطين كلها، وذلك
خلال فترة اندلاع الانتفاضة الثانية ( الأقصى)، وعلى الرغم من الاعتداءات
السافرة والوقف الإجباري وأوامر المنع وغيرها من الممارسات.




تمكنت
الجامعة من رفع طاقتها الاستيعابية للطلبة الجدد من خلال تعيين مئات جدد
من أعضاء هيئة التدريس والإداريين، وكان هذا في وقت واجه فيه مجتمعنا تحدي
السفر والتنقل أيام الحصار ونقاط التفتيش والبوابات وغيرها من ممارسات
الاحتلال، كما وسعت الجامعة تخصصاتها من خلال إضافة كل ما يلزم مجتمعنا من
تخصصات، وبما يخدم طلبتنا فمن الطب إلى الهندسة بفروعها إلى الصيدلة إلى
تخصص الطبيب الصيدلي، إلى القانون والفنون، إلى الآداب والشريعة،
والدراسات العليا بتخصصاتها المتنوعة والتي وصل عددها إلى 35 تخصصا، كل
هذا والتحدي مستمر.





النص الكامل...


http://www.najah.edu/index.php?news_id=6123&page=3171&l=ar
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://asdkaa-h-m.4ulike.com
 
جامعة النجاح الوطنية أجيال من التحدي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~¤ô§ô¤~ أهلا وسهلا بكم في منتديات صديق عمري ~¤ô§ô¤~ :: ******* الأصدقاء العام ******* :: المواضيع العامة-
انتقل الى: